نبذة مختصرة عن سيرة حياة فقيد الطب والطبابة الأستاذ الدكتور ” حسين حكمت “

پروفسور حسین حکمت استاد اناتومي دانشگاه علوم پزشكي شهيدبهشتي در سن 92 سالگی درگذشت.

استاد حسين حكمت در سال 1300 در شهر تبريز متولد شد و پس از اتمام تحصيلات ابتدايي و متوسطه در سال 1318 در رشته رياضي ديپلم گرفت و با رتبه چهارم در كنكور پذیرفته شد.

او براي ادامه تحصيل رشته پزشكي را انتخاب كرد و در سال چهارم دانشكده در كنكور انترن ها قبول شد و در بخش جراحي بيمارستان فيروز آبادي مشغول شد. در سال 1333 با استفاده از فرصت مطالعاتي به پاريس رفت و مدت سه سال -صبحها- در بخش جراحي و بعد از ظهرها در گروه آناتومي به عنوان دستيار استاد به فعاليت پرداخت.

***** البروفيسور ” حسين حكمت ” أستاذ التشريح في جامعة الشهيد بهشتي (ملي إيران) للعلوم الطبية ، توفى عن عمر ناهز ال92 سنة .

ولد البروفيسور حسين حكمت عام 1300 / هجري شمسي في تبريز ، بعد إتمامه المرحلتين الإبتدائية والمتوسطة ، في عام 1318 / هجري شمسي ، حصل على دبلوم في الرياضيات وكان ترتيبه الرابع (من مجموع المتقدمين للإمتحان) في إمتحان الدخول إلى الجامعة.

إختار مواصلة تعليمه في فرع الطب وفي السنة الرابعة من دراسته في كلية الطب ، قبل في إمتحان “الكنكور” ليمارس تدريبه و تدرجه (كأنترن) في قسم الجراحة في مستشفى “فيروزآبادي” .

في عام 1333  / هجري شمسي إستفادة من منحة دراسية تعليمية  ، ذهب على أثرها إلى باريس وقضى ثلاث سنوات صباحاً يخدم في قسم الجراحة ، وفي فترة ما بعد الظهر في يعمل مع فريق التشريح بصفة أستاذ مساعد.

************************

دکتر حكمت همزمان با تحصيل در دوره دبيرستان كاپيتان تيم ملي فوتبال بود و اين رويه تا دانشگاه ادامه داشت.

وی پس از بازگشت از پاريس به عنوان رئيس بيمارستان دادگستري و استاد دانشگاه تهران مشغول به كار شد. در 1353 به دانشگاه ملي(شهيد بهشتي ) دعوت شد و به اتفاق دكتر حكيم كه پس از فوت دكتر اميراعلم به سمت استاد كرسي آناتومي منصوب شده بود، گروه آناتومي دانشگاه شهيد بهشتي را پايه‏ گذاري كرد.

از ديگر سمتهاي مورد تصدي وی مي توان به ریاست بهداري و جراح بيمارستان ملاير، دانشيار آناتومي و جراح بيمارستان سينا در تبريز، استادي بخش آناتومي دانشگاه تهران در سال 1337 و بازنشستگي از دانشگاه تهران در سال 1355 اشاره کرد.

***** في آن واحد أثناء دراسته الثانوية  ، أيضاً كان الدكتور حكمت قائداً (كابتن) للفريق الوطني لكرة القدم ، واستمر في قيادة الفريق الوطني لكرة القدم حتى المرحلة الجامعية.

بعد عودته من باريس ، تم تعيينه رئيسًا لمستشفى “العدل / العدالة” وأستاذًاً في جامعة طهران.

في عام 1353  / هجري شمسي ، تمت دعوته إلى الجامعة الوطنية (شهيد بهشتي) مع الدكتور حكيم ، وبعد وفاة  الدكتور ” أمير أعلم ” ، عين بمنصب (مقام) أستاذ كرسي لمادة التشريح .

الدكتور “حكمت” أنشأ و أسس الفريق الطبي لقسم التشريح في جامعة الشهيد بهشتي / ملي إيران .

ومن بين مناصبه الأخرى التي تقلدها :

  • رئيس قسم الصحة والجراح المعتمد في مستشفى ملاير.
  • أستاذ المساعد لمادة التشريح ، والجراح المعتمد في مستشفى سينا في تبريز.
  • أستاذ لمادة التشريح في جامعة طهران في عام 1337 / هجري شمسي، وتقاعد من التدريس في جامعة طهران في عام 1355 / هجري شمسي.
  • الأستاذ الدكتور  المرحوم ” حسين حكمت ” ، أستاذ مادة التشريح في جامعة الشهيد بهشتي
  • ****************************************

  • دکتر حکمت همچنین عضو شوراي تخصصي و عضو هیات مميزه مركزي وزارت بهداشت، عضو هیات مميزه و هیات امنای دانشگاه علوم پزشكي شهيد بهشتي و عضو فرهنگستان علوم پزشكي جمهوري اسلامي ايران و … بوده است.دکتر حسين حكمت تا سال 1355 به عنوان استاد گروه آناتومي دانشگاه تهران بود و بنابر درخواست شخصي بازنشسته و با اصرارهاي پروفسور حكيم به دانشگاه ملي(شهیدبهشتی) منتقل شد. پس از انقلاب اسلامي دكتر حكيم بازنشسته شد و دكتر حكمت به عنوان استاد كرسي انتخاب شد.
  • ***** كما أن الدكتور “حكمت” هو عضو في مجلس شورى التخصص وعضو لجان (هيئات ) التمييز  وعضو هيئة أمناء جامعة الشهيد بهشتي للعلوم الطبية ، وأيضاً عضو المجلس الثقافي لأكاديمة العلوم الطبية في جمهورية إيران الإسلامية.عمل الدكتور “حسين حكمت” أستاذاً في فريق التشريح لجامعة طهران حتى عام 1956 ، ومن ثم تقاعد بناءً على طلبه الشخصي ، ونتيجة إصرار المرحوم الأستاذ الدكتور البروفيسور ” حكيم ” تم نقله إلى الجامعة الوطنية (الشهيد بهشتي).بعد الثورة الإسلامية ، تقاعد الدكتور البروفيسور المرحوم “حكيم” ، وإنتُخب على أثر ذلك الدكتور ” حسين حكمت ” رئيسًا لكرسي مادة التشريح في جامعة الشهيد بهشتي ( ملي إيران / الجامعة الوطنية ).
  • ***************************************

  • وی يكي از بانيان دانشگاه تبريز بود و به اتفاق دكتر حكيم گروه آناتومي دانشگاه علوم پزشکی شهيد بهشتي را پايه‏ گذاري كرد. كتاب”استخوان شناسي” تاليف حسين حکمت در دوره يازدهم كتاب سال جمهوري اسلامي ايران از طرف وزارت فرهنگ و ارشاد اسلامي به عنوان كتاب سال برگزيده شد.***** الدكتور ” حسين حكمت ” هو أحد مؤسسي جامعة تبريز ، وأسس مع الدكتور المرحوم البروفيسور “حكيم” قسم التشريح في جامعة الشهيد بهشتي للعلوم الطبية.ألف الدكتور ” حسين حكمت ”  كتاب “معرفة العظام” ، وتم إنتخاب هذا الكتاب من قبل وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي ، بعنوان كتاب العام خلال الدورة الحادية عشرة للكتاب في الجمهورية الإسلامية الإيرانية.
  • د. قاسم إسطنبولي ، د. خليل عباس ، د. علي الزين من أبرز تلامذة المرحوم الأستاذ الدكتور  “حسين حكمت”.
  • *****************

  • روابط عمومی دانشگاه علوم پزشکی شهیدبهشتی :پروفسور حسین حکمت استاد پیشکسوت دانشگاه علوم پزشكي شهيدبهشتي درگذشتروابط عمومی دانشگاه : با نهایت تاسف درگذشت پروفسور حسین حکمت استاد پیشکسوت دانشکده پزشکی را به تمامی دانشگاهیان و جامعه پزشکی کشور تسلیت عرض می کنیم.روابط عمومی دانشگاه مصیبت وارده را به خانواده گرامی این استاد فقید ، دانشگاهیان علوم پزشکی شهید بهشتی و جامعه پزشکی تسلیت گفته و از درگاه خداوند متعال برای آن مرحوم غفران الهی و علو درجات و برای بازماندگان صبر جمیل مسالت دارد.روحش شاد و یادش گرامی
  • الدكتور داود يونس ، تتلمذ على يدي المرحوم الأستاذ الدكتور  “حسين حكمت”.
  • ***** قسم العلاقات العامة في جامعة الشهيد بهشتي للعلوم الطبية:توفى الأستاذ البروفيسور حسين حكمت ، أستاذ مادة التشريح ، في جامعة الشهيد بهشتي للعلوم الطبية.قسم العلاقات العامة: بكل أسف وببالغ الحزن والأسى ، ننعي لكم و لجميع الجامعيين وللعاملين في الحقل الطبي ، وفاة البروفيسور ” حسين حكمت ” أستاذ مادة التشريح في كلية الطب ( جامعة الشهيد بهشتي ) .قسم العلاقات العامة في جامعة الشهيد بهشتي : يعزي عائلة الدكتور ” حسين حكمت ” ، على هذا المصاب الأليم والجلل ، وكذلك يعزي بهذا المصاب الأليم جميع طلاب الطب في جامعة الشهيد بهشتي وكل العاملين في الحقل الطبي ، ويسأل الله تعالى أن يغفر للفقيد المرحوم و أن يمن عليه بأعلى درجات الرحمة والمغفرة،كذلك نسأل الله تعالى أن يمن على عائلة الفقيد وأهله بالصبر والسلوان .الطمأنينة لروحه ، وذكراه مباركة  
  • الدكتور قاسم إسطنبولي والدكتور الجراح سعد الله روميه ، من أبرز  تلامذة البروفيسور
  • المرحوم الأستاذ  “حسين حكمت”.
  • ***** أتقدم من عائلة الفقيد المرحوم الدكتور الأستاذ ” حسين حكمت ” ، بأحر التعازي القلبية وأسأل الله أن يتغمده برحمته الواسعة ، ويسكنه مع الأبرار فسيح جنانه خالداً / تلميذ الأستاذ الخالد ” حسين حكمت ” د. قاسم إسطنبولي (خريج جامعة الشهيد بهشتي)  .****** أهدي هذه المقالة المترجمة لعائلة الفقيد المرحوم الدكتور الأستاذ ” حسين حكمت ” ، عربون وفاء ومحبة  و إخلاص وتقدير من تلميذ لأستاذه الذي تتلمذ على يديه المباركتين .أستاذي الحبيب الدكتور البروفيسور ” حسين حكمت ” ذكراك المباركة خالدة ، و قسماً لن أنساك أبداً و ستبقى ذكراك حية وخالدة في قلبي وروحي وعقلي طالما بقيت حياً / د. قاسم إسطنبولي – لبنان.
  • الدكتور خليل جباعي و الدكتور قاسم إسطنبولي ، تتلمذا على يدي المرحوم الأستاذ الماهر  “حسين حكمت” .

  • ****** تتلمذ على يدي المرحوم الدكتور البروفيسور ” حسين حكمت ” ، العديد من الطلبة العرب وهم من مختلف الجنسيات العربية ( لبنان – فلسطين – الأردن – اليمن ).من أبرز الأطباء اللبنانيين الذين تتلمذوا على يديه المباركتين ، و إستفادوا من علمه الغني ومعرفته الخصبة وسعة إطلاعه ، هم التالية أسماؤهم :الدكتور سعد الله روميه – الدكتور علي الزين – الدكتور خليل جباعي – الدكتور خليل عباس – الدكتور داود يونس – الدكتور محمد رضا – الدكتور قاسم إسطنبولي – الدكتور تمام الخليل – الدكتورة بارعة خياط – الدكتور هاشم هاشم …***الدكتور خالد المؤقت ( أردني الجنسية ) و غيره من الجنسيات العربية الأخرى …
  • “من تلامذة المرحوم الأستاذ البروفيسور “حسين حكمت” الدكتور قاسم إسطنبولي والدكتور خليل عباس.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق