أحداث لاسا.. الكتائب يدعو لوقفة تضامنية في بلدة قهمز

دعا حزب الكتائب في إقليمي جبيل وكسروان-الفتوح إلى “وقفة تضامنية عامة” في بلدة قهمز يوم السبت 30 ايار الساعة الخامسة مساءً وذلك “لرفض التنكيل الدوري والترهيب لأهلها والتاكيد أنّ قضيتهم هي قضية وطن وليست قضية منطقة او طائفة”.

وجاء في بيان “تم مساء البارحة الاعتداء بالضرب المبرح على المواطن الياس خليل من بلدة قهمز اثناء مروره بسيارته في بلدة لاسا حيث اعترضته مجموعة من الشبان على الطريق العام وعلى إثر الحادث، اتصلت قيادة حزب الكتائب اللبنانية بالمعتدى عليه وشجبت ما تعرض له كما تواصلت مع الفعاليات المحلية والمسؤولين الامنيين وهي تتابع عن كثب التحقيقات ومعاينة الطبيب الشرعي والتوتر الناجم عن هذه الحادثة المؤسفة”.

ودعا حزب الكتائب إلى “التحرك الفوري للقوى الأمنية لتوقيف المعتدين وسوقهم الى التحقيق والعدالة واتخاذ التدابير اللازمة لتدارك اي حادثة مماثلة في المستقبل، والأحزاب والفعاليات المحلية في بلدة لاسا إلى تحمل مسؤوليتها السياسية والمعنوية والوطنية للمحافظة على السلم الاهلي في المنطقة”.

كما رفض حزب الكتائب “فكرة الأمن الذاتي الذي يجر الجميع الى التسلح والحماية خارج إطار الدولة وسلاحها الشرعي وضرورة ضبط النفس وردة الفعل”.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق