إلى ولدي

"إختاروا لنطفكم ، فإن العرق دساس"

إلى ولدي:

كما سبق وتحدثنا عن ضرورة مصاحبة الأب لإبنته عندما تدخل مرحلة الزواج ، نتحدث هنا عن ضرورة مصاحبة الأم لإبنها المقبل على الزواج ، وتبدأ معه بما يفيد في إختيار شريكة حياته وبما يحتاجه لينجح في قيادة أسرته و يحقق السعادة له ولأسرته الكريمة.

جيد أن يلقن الإبن الشاب و يفهم كيف يختار وما هو المهم في إنجاح الأسرة ، ليبحث إضافة إلى الشكل والعمر المناسب عن البنت المثقفة المتعلمة المنفتحة على المعارف الاجتماعية والدينية المطلوبة ، وعن الأم  التي ستنجب أطفاله و تهتم بتربيتهم ورعايتهم ، وتعتبر ذلك أولوية في حياتها.

ورد في الحديث الشريف: “إختاروا لنطفكم فإن العرق دساس” ، و البحث الجاد عن البنت التي يمكنها تحمل ما قد يعترض الأسرة من مشاكل إقتصادية و إجتماعية ، و قادرة أن تصبر على شظف العيش في حال الضرورة القصوى ، وان يكون في مقدورها إمتصاص إنزعاج الزوج و تبديد قلقه ، وتشرح له بإسهاب و تأني و بكل محبة ما الذي يريح الزوجة وما يزعجها ، وأنه إذا ما أراحها أراحته ، وإذا ما أزعجها لا سمح الله ، سيدفع الثمن باهظاً مع أولاده. وأنه من الضروري أن يراعي وضعها النفسي و المزاجي ، إذا ما كانت منفعلة أو غاضبة ، لأن الغضب و الإنفعال قد يكون لأسباب هرمونية أو بيولوجية أو نفسية ، و عليه أن يتقدم منها بهدايا في المناسبات التي تحبها ، وقد ورد في الحديث الشريف: ” تهادوا ، تحابوا..” وإذا ما كانت تعمل خارج البيت ، من الأفضل عدم فرض مصارفات البيت عليها ، ما دام هو منتجاً و قادر على ذلك ولا يحتاج لمالها ، وليترك لها الخيار في ذلك. و عليه أن يحترم أهلها حتى لو لم تكن علاقته معهم جيدة ، وأن لا

يضيق عليها إن كانت غير مقصرة بالإهتمام بما يحتاج البيت والأسرة.

بالعموم الأم تعتبر الأحرص على ولدها،  وهي الأكثر خبرة ببنات جنسها ، لذا لتنصحه بمعزل عن تحسسها من أي شيء بسبب الغيرة أو غيرها ، وليستمع الولد من أمه بعيداً عن نصائح الذكور من أصدقاء وأقارب

وهكذا إذا ما سمع الولد من أمه ، وسمعت البنت من أبيها ، سينخرطان في الحياة الزوجية بهمة عالية و واقعية دون قلق و إضطراب.. يتبع .

بقلم: الشيخ خضر نورالدين.

*** الشيخ خضر نور الدين (عضو المجلس المركزي / حزب الله).

 

الشيخ خضر نور الدين (عضو المجلس المركزي / حزب الله).

 

 

 

بقلم: الشيخ خضر نورالدين.

*** الشيخ خضر نور الدين (عضو المجلس المركزي / حزب الله).

 

 

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: نعتذر لعدم السماح بتشغيل الزر الأيمن للماوس!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock