الإرهابي الأسير يعتذر ويطلب الدعاء…

غرّد الإرهابي أحمد الاسير مساء أمس عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر”، قائلا: “السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أعتذر منكم مجدداً لانقطاعي عنكم، فإن حرب الإلغاء علينا مستمرّة، فلا تحرمونا من صالح دعائكم إذا تفضلتم”.

تجدر الإشارة الى أن التغريدة الأخيرة للأسير عبر “تويتر” كانت في 27 آب 2013

140114013550539 140114013628543

أقرأ أيضاً:

كوبا تدين الإجراءات القسرية الأمريكية ضد سورية
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق