البيئة و البناء وأثرها في صحّة الإنسان

البيئة و البناء وأثرها في صحّة الإنسان

المهندس اسماعيل هاشم موسى

المهندس اسماعيل هاشم موسى نائب رئيس مجلس مدينة سلمية
 اسماعيل موسى

تمّ العثور على مواقع البناء داخل المناطق الحضريّة والرّيفيّة غالباً على مقربة من المنازل ، نظراً لقربها من المنازل والمواد المستخدمة ، وقد تولّد مواقع البناء تلوثاً للمنزل ، وهذا يشمل تلوّث الهواء والماء والتّربة والضّوضاء ، بالإضافة إلى ذلك ، قد تكشف أعمال البناء عن التّلوث الموجود تحت سطح الأرض في مثل هذه الحالة ، ويتم إيقاف أعمال البناء ، وهناك حاجة إلى علاج مكلّف . وبالتّالي : قد تولّد أعمال البناء مشكلات تلوّث البناء التي تؤثّر في كلّ من أصحاب المنازل وأصحاب مواقع البناء ، علاوة على ذلك ، قد يتعرّض عمّال البناء _وخصوصاً في الماضي _ للتلوّث ، وستتم مناقشة هذه الجوانب بمزيد من التّفاصيل أدناه ، إلى جانب النّصائح والتّدابير لمنع التّلوّث ومواجهته ، وكذلك لاسترداد التّكاليف .

وإذا كنت تعيش في منزل قريب من موقع البناء _ أي ضمن كتلة واحدة أو أقلّ _ ، فقد تواجه النّوع التّالي من التلوّث : تلوّث الهواء ، قد يتلوّث الهواء الذي تتنفّسه بسبب أعمال البناء بصرف النّظر عن الضّوضاء ، وإنّ جودة الهواء الرّديئة هي أكثر آثار التّلوّث الفوريّة التي قد تواجهها من موقع البناء ، وهذا يعني أنّ الملوثات المحمولة جوّاً بما في ذلك الجسيمات الملوّثة والمركّبات المتطايرة تنتشر حولها تحملها الرّياح في الغالب ضمن الجوار المحيط سيؤثّر اتّجاه الرّياح الرّئيسيّ على المنطقة الأكثر تأثُّراً بتلوّث الهواء حول موقع البناء )ـ ، ويمكن أن تنتشر الملوثات الموجودة في الهواء مسافات كبيرة في وقت قصير ، تشمل ملوّثات البناء الرّئيسيّة التي تنتشر عن طريق الرياح PM10 (مادة جزيئيّة بقطر أقل من 10 ميكرون يولد غباراً ملوثاً ) ، PAHs ملزمة بالجسيمات ، المركّبات العضوية المتطايرة (المركّبات العضوية المتطايرة ) ، الأسبست ، غازات مثل : أول أكسيد الكربون ، ثاني أكسيد الكربون ، تلوّث المياه : السطحية والمياه الجوفية بالقرب من موقع البناء تصبح ملوّثة بمواد مختلفة تستخدم في أعمال البناء، كما هو موضح لتلوث الهواء أعلاه ، ويمكن لملوّثات البناء التّالية تلويث المياه : المركّبات العضوية المتطايرة والدّهانات والغراء والدّيزل والزّيوت والمواد الكيميائيّة السّامة الأخرى والأسمنت .

أقرأ أيضاً:

"نداء حب وإخاء" لـ"أحمد فقيه"

وإنّ التأثير الفوري هو خلق التّعكر في مياه الجريان السّطحيّ والمياه السّطحية والجوفية المصابة (حيث أنّ بعض مياه الجريان السّطحيّ قد تتسلل إلى السّطح الجوفّي للوصول إلى المياه الجوفية في الواقع ، وقد تشكّل كلّ من المياه الجوفية تحت منزلك وجريان المياه السّطحيّ بالقرب من منزلك مصدراً للتّلوّث المنبعث من مواقع البناء ـ وقد تشرب الحيوانات الأليفة المياه الملوثة وقد تصبح التّربة ملوّثة أيضًا. بالإضافة إلى ذلك ، بمجرد أن تتلوّث المياه الجوفية تحت منزلك ، فقد تؤثّر فيك بالطّرائق الآتية :
من خلال الاستهلاك المباشر إذا كنت تستخدم المياه من بئر الملكية ، وبشكل غير مباشر من خلال التّأثير في جودة الهواء الدّاخليّ الخاص بك (تسرّب بخار الملوّثات المتطايرة من الماء) بشكل عام ، يتمّ تلوّث المياه من مواقع البناء بأقلّ من تقديره ولديه القدرة على توليد مشاكل بيئية شديدة.

تلوّث التّربة في وحول موقع البناء قد يصبح ملوّثاً بسبب النّقل الجويّ متبوعاً بترسّب السّوائل ملوّثات الجرّ (المدرجة في تلوّث الهواء) وكذلك جريان المياه من ملوّثات البناء (كما هو مدرج في تلوّث المياه). وقد تشكّل التّربة بالوعة للملوثات وقد يتراكم بعضها في التّربة ويستمرّ لفترات زمنية أطول (على سبيل المثال ، PAHs) التّلوث الضّوضائيّ – عادة ما ترتبط الضّوضاء بأعمال البناء رغم التّدابير الوقائيّة الحديثة التي تقلّل إلى حدّ كبير من كمية الضّوضاء ( في المجتمع المجاور) وينجم التّلـــــوّث الضّوضائيّ عن 1) الكسّارات والمرامل .2) خلاطات الاسمنت المركزية والصغيرة . 3) خلّاطات الأسفلت 4) آلات الحفر والتّكسير مثل الحفارات والجرافات والكمبريسورات ومناشير الحجر ومكابس البلاط واستخدام المتفجرات في الحفريات والمحاجر والمناجم 5) آليات نقل المواد الإنشائية 6) الماكينات المستخدمة في المشاغل ومصانع المواد الإنشائية ، ومع أنّ الأنظمة والتّعليمات مثل نظام الضّجيج وقانون العمل يحدد ساعات العمل إلاّ أنّ كثيراً من المنشآت والأفراد لا يتقيّدون بتلك الأنظمة والتّعليمات .

النّفايــــــات الصّلبـــــــة : نتيجة عمل المنشآت يتخلف الكثير من النفايات الصلبة على شكل 1) مخلّفات مواد إنشائية من رمل وبحص وخلطات اسمنتية وإسفلتية ومسامير وأسلاك تربيط وبلاط وبلوك وحجر 2) سكراب من الآليات والمعدات والأجهزة ومكابس بلوك وبلاط وأقراص جلخ وقص وغيرها . 3) بقايا من أخشاب القوالب وحديد التّسليح وصاج وقوالب بلاستيكية 4) مخلّفات من أطعمة العمال والموظّفين وعلب عصائر وأكياس ورقية وبلاستيكية وكرتون وقماش ، ويتمّ التّخلّص من هذه النّفايات بطرائق عدّة :
1) نقلها إلى مكبّ النّفايات . 2) بقاءها في الأراضي والسّاحات المكشوفة 3) استخدامها في أعمال الرّدم والطّمر .

أقرأ أيضاً:

"نداء حب وإخاء" لـ"أحمد فقيه"

بقلم : المهندس اسماعيل هاشم موسى
نائب رئيس مجلس مدينة سلمية

بواسطة
المهندس اسماعيل هاشم موسى
المصدر
الوكالة العربية للأخبار
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق