“السعادة قرار واختيار”

السعادة قرار واختيار
د. فاتن جابر محمود

من منا لا يتمنى العيش بسعادة وراحة بال وهدوء، لا يؤرقه شيئاً، ولكن السعادة لا تأتي الينا بل يجب أن نذهب إليها نحن.

إقرأ | كتبت الدكتور فاتن جابر محمود \ كيفية التعامل مع سن المراهقة اذا كنتم تريدون الحصول على السعادة عليكم اتباع هذه الطرق:
الاعتماد على النفس في اتخاذ القرار وإبداء الرأي بحرية
عليكم ان لا تخافوا شيئا وتعلموا إبداء آرائكم بدون تردد وتعلموا الاعتماد على انفسكم في اتخاذ القرار فهذه حياتكم أنتم ستعيشونها وتتحملون نتيجتها باختصار عليكم ان تتحلوا بالشجاعة وتتعلموا محاربة الخوف …الحزن …الالم ..
عدم ترك أوقات الفراغ
الفراغ وعدم وجود شيء لفعله يعد السبب الرئيسي للاكتئاب والتعاسة وكل المشاعر السلبية التي تجتاحنا لذا علينا أن نملأ وقتنا بمختلف النشاطات والهوايات وممارسة الرياضة وزيارة الاصدقاء والأقارب و… و….
الانتباه والاهتمام بالنفس
اهتموا بأنفسكم ولا تبخلوا عليها اشتروا ما يروق لكم سافروا تمتعوا بحياتكم ولا تقولوا يجب ويجب.
يجب أن نؤمن مستقبل اولادنا او يجب أن نشتري منزلا جديدا ويجب ويجب.
لا أعزائي الحياة قصيرة لذا تمتعوا بكل دقيقة تعيشونها واقضوها مع الأشخاص الذين تحبونهم ويحبونكم وعبروا عن ارائكم الشخصية ولا تخافوا من شخص ودعكم من الخجل الذي لم يفيدكم بشيء وعليكم الاهتمام بصحتكم واجسامكم
القناعة والتواضع
القناعة كنز لا يفنى لذا عليكم ان تتحلوا بالقناعة والرضى بما لديكم ولا تكونوا دائما متشائمين لما ليس لديكم.
مثلا كقول لماذا ليس لدينا مال كفلان….او لما لسنا جميلين كفلان….او لما لسنا أذكياء كفلان و…و….
بل تعلموا كيف تحققون ذاتكم الشخصية في المجتمع تعلموا كيف تصنعون شيئا مفيدا لكم ولمجتمعكم
التخلص من التوتر والقلق
لما التوتر ….لماذا القلق
نقلق أنفسنا حول اشياء تافهة لما نرهق أنفسنا بالتفكير لما نحرم أنفسنا من التمتع باللحظة التي لن تعود مع العلم ان كل شيء مكتوب ورزقنا مقسوم والذي لنا سيأتينا ولو بعد ١٠٠سنة
تعلموا كيف تحاربوا هذا التوتر بمختلف الطرق
بالخروج من الوحدة والعزلة
التخلص من المشاعر السلبية
لماذا تشغلون انفسكم بكره هذا وحسد هذا والغيرة على اشياء تافهة ..
في الوقت الذي يجب أن يكون انشغالكم بانفسكم وبالاهتمام وحب الناس الذين يهتمون بنا
التمتع بلحظات الحياة
كل لحظة نعيشها لن تعود لذا عيشوا كل وقت بوقته وتمتعوا به واحيطوا انفسكم بالأشخاص الذين يحبونكم …

بواسطة
الدكتور فاتن جابر محمود
المصدر
الوكالة العربية للأخبار
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: نعتذر لعدم السماح بتشغيل الزر الأيمن للماوس!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock