بالصورة: ماريا معلوف تتمنى حرق عناصر رجال الله في حلب وعلي بركات يرد

لم تتوقع عاهرة الصحافة ماريا معلوف هذه الملاحم البطولية لرجال الله في الميدان، وخاصة معركة حلب والتي هي معركة مفصلية بالنسبة لقوى الغرب الداعمة للإرهاب في سوريا، ولكن يا ماريا معلوف، اصبحتي تتكلمين عن رجال الله على انهم الإرهابيين الحقيقيين في سوريا، لعلكي تغافلتي عن مجزرة المسلحين في الأمس للعوائل السورية التي كانت تنزح من الأحياء الشرقية لحلب بحماية رجال الله والجيش العربي السوري…

عموماً، العاهرة هي الساقطة التي تقبل بأي عملة رخيصة لقضاء حوائح وملذات الخونة والمستكبرين، وكلمتنا لك، انت ساقطة وستبقين ساقطة والأيام بيننا، مثلما انت ضد سوريا ورجال الله اليوم فغداً ستتوسلين بهم كما كنت تتوسلين من قبل …

لا تأسفنَّ على غـدرِ الزمانِ لطالمـا….رقصت على جثثِ الأســودِ كلابا
لا تحسبن برقصها , تعلوا على أسيادها….تبقى الأسودُ أسوداً والكلابُ كِلابا

11206936_163871347420918_2527433112837905941_n

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: نعتذر لعدم السماح بتشغيل الزر الأيمن للماوس!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock