بعد نسب حديث لفرنسا عن سلامة.. الخارجية الفرنسية توضح

نفى مصدر رفيع في وزارة الخارجية الفرنسية لـ”المركزية”، ما نشر عن حاكم مصرف لبنان ‏رياض سلامة، متمنيا عدم استخدام إسم باريس والمسؤول عن ملف “سيدر” السفير بيار دوكان ‏في إطار تصفية حسابات خاصة تؤدي حتما الى مزيد من تدهور الوضع المالي والاقتصادي في ‏لبنان. ‏

وأضاف المصدر أن باريس تحرص على استقرار ومساعدة لبنان في هذه الظروف الصعبة التي ‏يمر بها. واستغرب الحديث عن تقرير لا أساس ولا وجود له لدى الخارجية الفرنسية.‏

وكانت صحيفة “الأخبار” نشرت أمس مقالا نقلاً عن تقرير ورد الى وزارة الخارجية اللبنانية، ‏يشير الى أن السفير بيار دوكان دعا في اجتماع في وزارة الخارجية الفرنسية الى “التخلّص” من ‏حاكم مصرف لبنان.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق