“جبهة العمل”: “داعش” يحاول بث الفتن المذهبية تحقيقا لاهداف العدو الصهيوني

نبهت “جبهة العمل الاسلامي” في لبنان في بيان لها الجمعة من محاولة تنظيم “داعش” الارهابي لبث روح الكراهية وسموم الطائفية والمذهبية من جديد وإحداث شرخ كبير وعميق بين المسلمين وزرع الفتنة المذهبية خصوصا بين السنة والشيعة. ولفتت الى ان “داعش بذلك تحقق أهداف العدو الصهيوني والغرب”.

ودعا البيان الى “فضح حقيقة هذا التنظيم وغيره من المجموعات الإرهابية التكفيرية المسلحة التي تعيث في الأرض فسادا والتي حولت ما يسمى بثورات الربيع العربي إلى خريف الدماء والقتل والخراب وإلى كشف زورهم وزيفهم ومخططاتهم الجهنمية المرتبطة بمشاريع أعداء الأمة”.

واستنكر البيان “ما يجري في العراق من أحداث أمنية ومن سيطرة داعش على مدينة الموصل ومن محاولة هذا التنظيم التمدد بشكل أفقي ومتداخل مع سوريا تمهيدا لإعلان إمارته المزعومة”.

أقرأ أيضاً:

الجماعات الإرهابية ومسرحية "أردوغان" في الشمال السوري
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق