“جريمة العدوان”.. اختصاص جديد للمحكمة الجنائية الدولية

وافقت الدول الـ123 الأطراف في المحكمة الجنائية الدولية خلال اجتماع في نيويورك على إضافة ” جريمة العدوان” إلى قائمة الجرائم التي تدخل في اختصاص المحكمة، كما أفادت مصادر دبلوماسية.

وقال دبلوماسيان: “وافقنا بالإجماع على تفعيل “جريمة العدوان” كإحدى الجرائم التي تدخل في اختصاص المحكمة”.

و لمحكمة الجنائية الدولية التي أنشئت بموجب معاهدة دولية أقرت في روما في 1998، ودخلت حيز التنفيذ في 2002، كانت حتى اليوم تنظر في ثلاثة أنواع من الجرائم حصرا هي: “الإبادة الجماعية” و”الجرائم ضد الإنسانية” و”جرائم الحرب” وذلك بوصفها “أشد الجرائم خطورة موضع اهتمام المجتمع الدولي بأسره”.

ومع أن “نظام روما الأساسي” الذي يرعى عمل المحكمة أدخل “جريمة العدوان” في نطاق اختصاصها إلا أن هذا النص ظل بدون تفعيل بسبب الطابع السياسي البالغ الحساسية لهذه الجريمة التي تتعلق بشن دولة هجوما مسلحا واسع النطاق على دولة أخرى ذات سيادة، وتحديد قادة الدولة المعتدية المسؤولين عن ارتكاب الجريمة.

وتوصّلت الدول الأطراف في معاهدة روما إلى الاتفاق على تفعيل “جريمة العدوان” في ختام مؤتمرها العام السنوي الذي عقد من 4 ولغاية 14 كانون الأول/ديسمبر في نيويورك، علما بأن اجتماعات الجمعية العامة تعقد بالتناوب بين نيويورك ولاهاي.

ويكرّس هذا الاتفاق التعديلات التي أقرت في 2010 من أجل اعتماد تعريف محدد لـ”جريمة العدوان” وأركانها والشروط المطلوبة لممارسة المحكمة اختصاصها في هذا المجال.

أقرأ أيضاً:

لعنة كورونا تترك نيويورك بـ'شكل غريب'!
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق