حماقة آل سعود في مواصلة الحرب على اليمن ستودي بهم و بالمملكة الى الهاوية!!

عبدالله صالح الحاج | تكون المملكة العربية السعودية واهمة كل الوهم وايضآ يكون آل سعود حكام نظامها الملكي الكهنوتي الظالم المستبد واهمين كل الوهم في تحقيق النصر على اليمن وشعب اليمن وجيش اليمن واللجان الشعبية.

فمهما كانت قوتهم العسكرية وعظمت ومهما تحالفت معهم الدول الكبرى في الغرب والشرق لن ينتصروا ولن يحققوا الانتصار على اليمن كونهم طامعين غزاة وليسوا اصحاب حق, معتدين ومجرمين وارهابين يحلمون بالوصول لمخزون النفط الاستراتيجي العالمي والذي تكتنزه باطن الارض اليمنية دوناً عن غيرها من باقي دول العالم الى جانب موقعها الجغرافي الهام والمتميز والذي تتفرد به اليمن كحلقة وصل ونقطة التقاء تربط الشرق بالغرب مضافاً الى ذلك جزرها البحرية الاستراتيجية في البحر الاحمر والبحر العربي وشريطها الساحلي الطويل الممتد على البحرين الاحمر والعربي.

نعم انها الاوهام والاحلام الشيطانية والاحقاد والكراهية الدفينة المتوارثة في ابناء واحفاد حكام النظام السعوي الوهابي الارهابي على اليمن وشعب اليمن طفت وظهرت على السطح من خلال هذه الحرب والعدوان والذي تشنه المملكة العربية السعودية وامريكا و “اسرائيل” والدول المتحالفة والحليفة لها والمشاركة بقواتها وعتادها وسلاحها مع قوات المملكة بالحرب على اليمن لاجل احقاد واطماع بالوصول للمخزون الاستراتيجي العالمي للنفط باليمن ولن يكون هذا وتحقيق هذا الحلم الصبياني الشيطاني الا بالسيطرة على اليمن واحتلالها, ونجد ان حكام المملكة بإصرارهم وحماقتهم على مواصلة الحرب والعدوان على اليمن سيودي بهم والمملكة حتماً للهاوية وستخسر السعودية كل مالديها من اموال في الانفاق على هذا الحرب الخاسرة وستصاب بالافلاس عاجلاً ام آجلا كون تكاليف الحرب هذه باهظة جداً فها هي الحرب مستمرة ولعامها الثالث ولم تحقق ادنى هدف من الاهداف التي اعلنتها مملكة الشر والارهاب.

شعب اليمن ليس ككل الشعوب شعب اليمن مقاتل لديه قوة العزيمة والارادة والثبات والصمود والتحدي في مجابهة ومواجهة ودحر وردع العدوان, ولا يأبه ان يستمر في المواجهة والقتال مع دول تحالف العدوان من اليوم حتى تقوم الساعة لأن لديه الايمان القوي والراسخ و عقيدة التضحية والفداء في سبيل الدفاع والذود عن سيادة الارض اليمنية وحمايتها من الغزاة الطامعين المحتلين وسيواصل صموده وثباته وتحديه حتى النصر على السعودية وتحالفها الشيطاني الامريكي الاسرائيلي العربي والاسلامي والاجنبي.

السعودية ستخسر كل اموالها وكل مالديها من عتاد وسلاح وستفلس الى جانب الخسارة البشرية في الارواح والتي ستخلق ضجة وغضباً عارمين في اوساط المجتمع والشعب السعودي كون الشعب السعودي ليس كالشعب اليمني الذي يمتلك حب التضحية والفداء والاستماتة في الدفاع عن ارضه وعرضه ولايهمه ان يموت في سبيل ذلك كونه صاحب حق بعكس الشعب السعودي تماماً والذي ليس مقتنعاً بهذه الحرب والعدوان على اليمن.

السعودية ليست صاحبة حق في هذه الحرب على اليمن, فعلى ماذا يقاتل الشعب السعودي الشعب اليمني؟؟

ان قناعة الشعب السعودي غير موجودة في القتال والحرب والعدوان على اليمن والشعب اليمني اي بمعنى ان السعودية منهزمة من الداخل كون الشعب السعودي لايرغب في القتال والحرب على اليمن وانما من يقاتلون الان من ابناء الشعب السعودي مجبرين على القتال بحد السيف والصميل وليس بمحض ارادتهم وحبهم للتضحية وللفداء لاجل السعودية ولاجل اسرة آل سعود حكام نظامها الملكي الكهنوتي الظالم المستبد للشعب السعودي والمصادر لكافة حرياته وحقوقه الفكرية والسياسية والدينية.

إن عاجلاً أم آجلاً سيثور الشعب السعودي على الاسرة الملكية الحاكمة للجزيرة العربية طالما وان آل سعود حكام النظام السعودي لديهم الغباء السياسي والحماقة بالاصرار على مواصلة الحرب والعدوان على اليمن والذي سيودي بهم وبالمملكة للهاوية.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: نعتذر لعدم السماح بتشغيل الزر الأيمن للماوس!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock