رأي صحفي: الحراك الشعبي في لبنان … هل فجره الوزير الجراح ام انه بركان وانفجر ؟

حراك شعبي شهده لبنان منذ ثلاثة أيام، والسبب ضريبة على مكالمات الواتس آب، فهل فجرها ما اعلنه وزير الإعلام اللبناني جمال الجراح على شاشات التلفزيون؟، ام انه بركان وانفجر من جراء تداعيات سياسية داخلية وخارجية لم تكن محسوبة؟.

لبنان الشقيق بقعة صغيرة بحجمها كبيرة بشعبها وبمقاومتها، فمع فرض رسم على المكالمات عبر الواتس آب وتطبيقات أخرى، آثارت موجة غضب بين اللبنانيين وبدأت باحتجاجات، وتطورت لثورة ضد التعاطي الخاطئ من قبل وزارة المالية ووزارة الاتصالات في إحداث ما يصبو إليه الشعب اللبناني، من تحسن في ظروف المعيشة الاقتصادية، والتي يعاني منها الشعب اللبناني لسنوات كثيرة.

تحركات شعبية لبنانية لدرء خطر الانهيار الاقتصادي الذي اعلن عن إمكانية حدوثه على لسان كثير من النواب اللبنانيين والذي رغم موازنة 2020 لم يصلوا الى حل ناجع لها.

اللافت انتهاز الاحتجاجات لغرض تنفيذ اجندات تخدم الاطراف الخارجية، التي تسعى لقلب الطاولة في لبنان، وتحويل الحراك، من حراك حقيقي عفوي الى إصدار شعارات لا يتوجب ان تجد لها منفذا بين اللبنانيين، فبين مندد للحكومة وادائها نجد فئة تحمل حزب الله وحركة امل خاصة، ان وزير المالية ينتمي سياسياً لحركة امل.

اجندات خارجية تحاول الولوج الى داخل الحراك فهل يستطيعون. وقد اعلن السيد حسن نصرالله موقفه.

ففي كلمة لسيد المقاومة يوم السبت 19/10/2019 خلال إحياء مراسم أربعين الامام الحسين (ع) قال:

  • اؤكد انه ليس صحيحا انه لا خيار امام الحكومة اللبنانية لمنع الانهيار سوى فرض الرسوم والضرائب ولكن نحتاج الى جرأة وحزم وهناك اجراءات سياسية ومالية نستطيع اتخاذها لمنع انهيار لبنان المالي.
  • نحن جميعا نحترم ونقدر صرختكم واحتجاجكم التي تعبر عن وجعكم وقد وصلت رسالتكم بشكل قوي الى كل المسؤولين، رسالة الشعب اللبناني كانت للجميع ولكل القوى السياسية والوزراء، هذه الحركة كانت عابرة للطوائف والمناطق ولذلك كانت الرسالة قوية ومؤثرة.
  • عندما يحتاج فرض ضرائب جديدة على الفقراء ان ينزل حزب الله على الشارع نعم سنكون في الشارع.

أقرأ أيضاً:

  دعوى قضائية ضد تحسين الخياط و"الجديد"

حمى الله لبنان وشعبه لحين تحقيق مطالبه، بما يرتضيه شعب يستحق ان يحيا بكرامة وفخر.

بواسطة
ربى يوسف شاهين
المصدر
الوكالة العربية للأخبار
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: نعتذر لعدم السماح بتشغيل الزر الأيمن للماوس!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock