سقوط بالونات متفجرة على مستوطنات غلاف غزة

العالم-فلسطين المحتلة

وذكرت صحيفة “معاريف” العبرية، ظهر اليوم، الجمعة، أن بالونات متفجرة – لم تذكر عددها ـ سقطت في مستوطنة أشدود، شمال قطاع غزة، دون وقوع أي إصابات.

وأفادت الصحيفة بأن بالونات هيليوم طائرة متفجرة سقطت على شاطئ أشدود، وأن الشرطة الإسرائيلية هرعت إلى المكان، وأغلقته، محذرة من الاقتراب إلى المنطقة التي سقطت فيها البالونات.

وفي السياق نفسه، أفادت هيئة البث الإسرائيلية “كان”، مساء أمس الخميس، بسقوط مجموعة من البالونات المتفجرة في مستوطنة أشكول، التابعة لمستوطنات غلاف قطاع غزة.

وأوردت القناة العبرية، أنه تم العثور على بالونات مربوطة بجسم مشبوه متفجر في منطقة زراعية في مستوطنة أشكول، وتم استدعاء خبراء المتفجرات للتعامل مع هذه البالونات.

فيما قالت القناة العبرية الـ”13″، ظهر اليوم، الجمعة، إنها المرة الرابعة التي تسقط فيها مثل هذه البالونات.

سبق أن كشفت صحيفة “هآرتس” العبرية، النقاب عن قيام الجيش الإسرائيلي، بالتوجه إلى شركات تكنولوجية إسرائيلية وأجنبية لإيجاد حلول لظاهرة البالونات الحارقة، التي يتم إطلاقها من قطاع غزة.

وذكرت الصحيفة أن الجيش الإسرائيلي، لا يمتلك حتى الآن حلولا لهذه الظاهرة، وأنه يعترف بأنها تؤثر بشكل كبير على الشعور بالأمن لدى المستوطنين في غلاف غزة. في وقت توقفت ظاهرة إطلاق الفلسطينيين لبالونات هيليوم حارقة لعدة أشهر.

ويشار إلى أنه من بين الاختراعات الفلسطينية الأخيرة، بالونات الهيليوم الحارقة، والمتفجرة، والطائرات الورقية المشتعلة، و”النبلة” القاتلة، وغيرها.

المصدر

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق