شاهد.. اهالي الجولان السوري يؤكدون رفضهم للاحتلال

العالم – خاص العالم

في ظل التوتر الذي يخيم على المنطقة برمتها، وبعد فشل مشروع الكيان الاسرائيلي في سوريا أنهى جيش العدو مناورات عسكرية موسعة في الجولان المحتل استعدادا لما وصفه العدو بـالتهديدات الجديدة القادمة من سورية ولبنان. اطلق كيان الاحتلال الاسرائيلي خطة لتعزيز ما اسماها بالجاهزية على الحدود السورية واللبنانية وتدريبات لمواجهة سيناريوهات الحرب في تلك المنطقة

وقال الناشط السياسي رفيق إبراهيم: “بعد انتصارات سوريا العظيمة على الإرهابيين وعلى مموليهم يجب على إسرائيل ان تفتش عن السلام او تبحث عن السلام لأن إسرائيل لا مناوراتها ولاجيشها ولا قيادتها لن تحصل على أي انتصار او تحقيق اي هدف إتجاه سوريا او غيرها لأن سوريا اثبتت جدارتها مع جيشها العربي السوري بإنتصاراتها”.

المناورات تشمل التعامل مع السيناريوهات المتوقعة في الحرب على الحدود الشمالية بالإضافة إلى إقامة بنى تحتية ومنشآت تدريب تحاكي حالة حرب في المنطقة وفي هضبة الجولان، والتدريب على دمج قوات المشاة، والهندسة، والمدرعات، بالإضافة إلى غطاء من قوات مدفعية واسعة، وسلاح الجو والاتصالات.

وقال المواطن السوري قاسم الصفدي:” تعيش منطقة الجولان العربي السوري وجنوب لبنان حالة من عدم الإستقرار هذه الأيام وهذا يعود الى كيان الصهيوني المحتل الذي يقول بأن الخطر سيأتي عليه من هذه المنطقة ونحن نقول للمحتل، هذه الأرض عربية، الجولان عربي سوري، وجنوب لبنان منطقة عربية لبنانية وستعود الى اصحابها شئتم او ابيتم”.

وبالرغم من جميع التهديدات التي اطلقها قادة الاحتلال ضد سوريا ومحور المقاومة يرى المراقبون ان الكيان يعيش حالة هلع وترقب، في ظل الازمة السياسية التي يعيشها نتنياهو وسياساته العدوانية.

المناورات في الجولان المحتل هي محاولة من الإحتلال لفرض امر الواقع على الجولان السوري بعد اعلان غير القانوني بضم الأراضي في الضفة الغربية والجولان السوري”.

المصدر

أقرأ أيضاً:

لبنان.. نقابة الصرافين تعلن سعر صرف الدولار مقابل الليرة
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق