ضابط “إسرائيلي” سابق يدعو نتنياهو للتحالف مع السعودية ومصر والأردن

قال الضابط الإسرائيلي السابق والكاتب بصحيفة “معاريف” العبرية أفرايم غانور، بأنه أمام رئيس الحكومة “الإسرائيلية” بنيامين نتنياهو فرصة تاريخية لحل الصراع الإسرائيلي العربي الفلسطيني، ودعاه لاستغلالها فهي “لا تتكرر كثيرا” مشيرا إلى أن اسمه سيخلد في التاريخ إن “نجح بتغيير وجه الشرق الأوسط”.

وأضاف غانور أنه في وقت تتفتح عيون السعودية ومصر ودول الخليج والأردن على تعاظم نفوذ إيران بالمنطقة، فإن “إسرائيل” تبدو الشريك الجيد والمهم لهذه الدول لإقامة تحالف يواجه طهران وباقي حليفاتها من سوريا وحزب الله وحركة حماس.

وقال إن مفتاح إقامة هذا التحالف موجود في تل أبيب، والشرط الأول لإقامته هو حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي لافتا إلى أنه لا يمكن له أن يتحقق بدون ضغوط من السعودية ومصر والأردن على الفلسطينيين.

غير أن “إسرائيل” لا يمكنها -وفق الكاتب- أن تتوصل إلى اتفاق مع الفلسطينيين طالما أن حركة حماس لا تزال الطرف الأقوى في الساحة الفلسطينية.

ويرى غانور أن إقامة هذا التحالف سيوجد قوة ردع لمواجهة إيران بسبب قدرات “إسرائيل” العسكرية، وسيشكل قوة شرق أوسطية جديدة تفتح أمام تل أبيب الكثير من الأبواب في العالم العربي التي بقيت مغلقة منذ تأسيسها مما يتسبب بإنعاش اقتصادها ورفع مستواها المعيشي.

أقرأ أيضاً:

ابن سلمان بصدد جلب 'زيدان' الى 'نيوكاسل' براتب خيالي
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق