فضيحة تحسين الخياط مع اليخت مرورا (بأتلت) رياض قبيسي

تحسين الخياط
تحسين الخياط

فضيحة يتم تداولها قصة تحسين الخياط مع اليخت مرورا (بأتلت) رياض قبيسي من يستمع لبرنامج يسقط حكم الفاسد على الجديد يعرف بأن ما يراه المواطن اللبناني بشكل يومي من فساد في كافة مرافق الدولة هو ليس بشيء مخفي والقضاء اللبناني على اطلاع عليه، لكن ما لا يعرفه بأن نفس المحطة التي تروج لمكافحة الفساد وتحاربه هي ضليعة وشريكة في الفساد، من خلال استغلال أصحابها لنفوذهم.

نعرض عليكم واحدة من عمليات الفساد التي تقوم بها الجديد بشخص صاحبها تحسين الخياط من خلال تمديد رخصة استيراد مؤقت لسفن النزاهة (يخت) مع العلم بأن الأمر قانوني ولكن يستغل للتهرب الضريبي وهو ما أشار إليه رياض قبيسي بملف سيارات الفراري حيث أشار إلى استغلال باب (الاستيراد المؤقت) للتهرب من دفع الضرائب وهو الأمر ذاته قام به مالك الجديد تحسين الخياط وللأسف لم يتطرق محارب الفساد رياض قبيسي لولي نعمته، الا ان مالك الجديد استغبى القانون من خلال نقل الأذن المؤقت من صاحبه الكندي إلى السيد تحسين الخياط بعبارة “جهله للقوانين” اي المالك الكندي ولكن هل أيضا المالك الجديد (تحسين) هو جاهل للقوانين؟؟

والسؤال الأهم ما هو الثمن الذي دفعه من أجل تمرير الأذن المؤقت؟؟

وهنا يخطر على ذهننا التمثيلية الشهيرة (تمثيلية الميكرفون) لرياض قبيسي أمام مبنى الجمارك قبل كم شهر من تقديم طلب إلاذن المؤقت لنسأل هل تم استغلال قبيسي من قبل الخياط لابتزاز الجمارك؟؟ وكان للقبيسي جولة على اليخت بدل (الاتلة)؟

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق