قولنا والعمل أحيت عيد المقاومة والتحرير وكلمات شددت على أن المقاومة أعطت الأمن والأمان للبنان

أحيت جمعية ” قولنا والعمل ” مناسبة عيد المقاومة والتحرير بمهرجان حاشد أقيم في شتورا، حضره ممثل المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان، عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب أنور جمعة الشيخ سامي أبو دياب ممثل هيئة العمل التوحيدي، ممثلو المطارنة جوزف معوض، عصام يوحنا درويش وأنطونيوس الصوري، ممثل مدير عام الأمن العام ، ممثل مدير عام أمن الدولة، ممثل سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية ، ممثل سفير جمهورية العراق، ممثل النائب عبدالرحيم مراد والنائب السابق محمد علي الميس، وممثلو الأحزاب الوطنية اللبنانية والقوى والفصائل الفلسطينية، وفاعليات بلدية واختيارية و بقاعية ورجال دين مسلمين ومسيحيين وحشد من أهالي المنطقة.

الشيخ القطان في عيد المقاومة والتحرير توجه بالتحية لمجاهدي المقاومة بالمناسبة وفي مقدمهم والد الشهيد وسيد المقاومة الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله وقال : ” المقاومة في لبنان أشبعتنا كرامة وعزة وعنفوان، وهي التي أعطتنا بعد الله الأمن والأمان والإستقرار، ونحن في لبنان ننعم بكل ذلك من العدو الصهيوني من جهة ومن العدو التكفيري بفضل هذه المقاومة وتلاحمها مع الجيش والشعب”، من جهة أخرى أكد القطان على أن الولاء سيبقى لفلسطين، وستبقى هي البوصلة، وتابع القطان :” عندما نقف مع حركات المقاومة فنحن نقف مع عقيدتنا ومبادئنا وديننا، وفي الشأن الداخلي قال القطان :” لن تتشكل حكومة في لبنان، ولا بقاء للبنان إلا بحفظ معادلة الجيش والشعب والمقاومة، وأي بيان وزاري ليس فيه المحافظة على ثلاثية الشعب والجيش والمقاومة يعني حكومة ميتة قبل أن تولد، وهذا أمر يجب أن يكون معلوماً لدى الجميع”.

كلمة المقاومة ألقاها عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب أنور جمعة فقال :”لبنان اليوم منيع بسبب الوعي والفكر المقاوم، وهو منعة أكثر من ذي قبل، فليس من زمن كنا فيه أكثر منعة من اليوم، فلبنان القوي بضعفه انتهى، المنعة تأتي من القوة، فلا أحد يسمع لك اليوم في عالم كله وحوش وذئاب وأصلا لا تبالي بك، لكن اليوم باتت تبالي بك ولا أحد يتجرأ عليك ولا على ثرواتنا المائية والغازية والنفطية البحرية”، وتابع جمعة :”أسكتنا بندقية العدو بمقاومتنا وبباسلتنا ووعينا فأصبح لبنان منيع، ولكن اليوم يتدخلوا بأساليب أخرى، فهم لا يريدون أن يكون لديك عيش كريم ومحترم في بلدك، فهم يريدون المواطن يعيش هم المياه والكهرباء والإنترنت والإتصالات” الشيخ سامي أبودياب تحدث باسم هيئة العمل التوحيدي فقال :”إنتصار المقاومة الإسلامية وتحرير الجنوب مؤيدا تأييداً إلهياً، إذ أحدث نقطة تحول في مسار عالمنا الإسلامي والعربي.

أقرأ أيضاً:

  أكاذيب وألاعيب قناة العربية إلى متى...؟

وفي الختام تلقى القطان والمجلس المركزي لجمعية قولنا والعمل التهاني بمناسبة التحرير.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق