ليبرمان: كل جندي سوري يعبر نحو المنطقة العازلة ، يعرض حياته للخطر

قام وزير الحرب الصهيوني ” أفيغدور ليبرمان ” اليوم الثلاثاء بجولة على الحدود الشمالية لفلسطين المحتلة وبحث مع قادة الجيش الوضع في جنوب سوريا والتواجد الإيراني في المنطقة.

ليبرمان وبحسب ما نقلته القناة “الثانية” العبرية، قال ليبرمان “اننا نعترف بمحاولات اقامة بنية تحتية ارهابية برعاية الدولة السورية في الجولان السوري”، مضيفاً بأنه “أمر غير مقبول وسنتصرف بقوة ضد أي بنية تحتية للإرهاب تظهر في المنطقة – النظام السوري مسؤول وسوف يدفع ثمناً باهظاً لهذا التعاون”.

وتابع ليبرمان، “نحن مستعدون لمنح أي مساعدات إنسانية لكننا لن نقبل أي لاجئ في أراضينا” مشيراً إلى مطلب “إسرائيل” بالتصرف وفقاً لاتفاقية الفصل عام 1974، مضيفاً “كل جندي سوري يعبر نحو المنطقة العازلة ، يعرض حياته للخطر،… سنكون صارمين وفقاً لذلك الاتفاق.”

وفي تعليقه على التقارير التي تحدثت عن هجوم على مطار الـ T4 بريف حمص أول أمس قال ليبرمان، “الوجود الايراني في سوريا غير مقبول،… لسنا مستعدين لتقبل التواجد الإيراني في أي مكان من سوريا، وسنعمل ضد أي تموضع إيراني في سوريا، فيما يتعلق بسحب القوات الإيرانية لمسافة 40 كم أو 80 كم عن حدودنا، لا يهم، لذلك ، بمجرد تحديد الوجود الإيراني سوف نتصرف، وهذا سيستمر”.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: نعتذر لعدم السماح بتشغيل الزر الأيمن للماوس!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock