المهر يهزم البطلة .. “مجد العرب” يفوز على “ريح جوليا”

المهر مجد العرب تُوّجَ بطلاً بفوزه على البطلة ريح جوليا بـ14م. في سباق 1000 متر بـ57 ثانية

نجح “المهر” الصاعد “مجد العرب” في خطف الأضواء بعد فوزه بجدارة غير مسبوقة وغير متوقعة أمام “البطلة ريح جوليا” في سباق الألف متر الذي أُقيم في بلدة الروضة في البقاع الغربي .

 

المهر مجد العرب

سباق وضع المتسابقون من البقاع والجنوب أمام إعادة هيكلة التسابق والسباق والإختيار الصحيح، وقبل كل ذلك التفكير ملياً دون الإستسهال، لأن ما جرى في سباق الروضة الأخير بين المهر الصاعد مجد العرب، والبطلة ريح جوليا، أعاد خلط الأوراق، “أوراق التحدّي” والمكابرة.

هزيمة بعد فوز

سباق الروضة الأخير، جاء كعاصفةٍ فتيّة ضنّ الآخرون وكثير من المدّعون، أن النصر حليفهم، وإذا بالمفاجآت تكشف الكثير من خيوط اللعبة التي لطالما حقّقت الكثير من الفوز على رمالٍ متحركة، فكان الصعود “مجداً” والهزيمة “ريح” في صيفٍ عابر.

مفاجأة سباق الروضة

صباح ذات أحد أرّخه الرابع عشر من حزيران 2020 جرى سباق للخيل ، في سهل البقاع في بلدة الروضة في البقاع الغربي، بين الفرس البطلة ريح جوليا لصاحبها ماهر حمود وتضمير الفارس ابراهيم العلالي وبين المهر الصاعد مجد العرب وهو من انتاج الشيخ عبدالله معروف ولصاحبه الشاب مجد خالد ياسين وتضمير نادي مملكة الفرسان لصاحبه الشيخ يحيى عراجي.

تتويج الفوز

وتُوّج المهر مجد العرب الذي فاز على البطلة ريح جوليا، (التي لطالما فازت بالمرتبة الأولى مراتٍ عدة وفي سباقات عديدة جرت في البقاع)، بما لا يقل عن أربعة عشر متراً، بطلاً للمرّة الأولى في سباق الألف متر، مُحقّقاً مسافة الألف متر بـ57 ثانية، وهو رقم قياسي على مستوى لبنان في سباق الخيول.

يُذكر أن ياسين وحمّود هما من بلدة مجدل عنجر البقاعية، مبروك للروح الرياضية التي أثمرت هذا الفوز الساحق المفاجئ.

أقرأ أيضاً:

النائب نصرالله: سوريا بمثابة رئتي لبنان ومتنفسه
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق