مساهمة من جنبلاط لدار الأيتام الإسلامية مركز حاصبيا والعرقوب

سلم وكيل داخلية حاصبيا – مرجعيون في الحزب التقدمي الإشتراكي شفيق علوان، يرافقه المعتمد سامر الكاخي، ومدير فرع حاصبيا حسام سابق، وعضوا الوكالة فريد أبو حمد وجنبلاط النداف، مساهمة مالية مقدمة من رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط، لدار الأيتام الإسلامية – مركز حاصبيا والعرقوب.

 

وكان في استقبال الوفد نائب المدير العام لمجمعات ومراكز المناطق والاحتياجات الخاصة، ورئيسة المركز السيدة لينا ابو كرنيب، والسيدة سلوى الزعتري، وعدد من الموظفين.

 

ونقل علوان تحيات رئيس الحزب، وتحيات رئيس اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط، والوزير وائل ابو فاعور، وثنائهم على دور مراكز الرعاية في خدمة المجتمع، منوها بدور مركز حاصبيا بشخص رئيسته والموظفين، مؤكدا “العلاقة وتفعيلها لخدمة أبناء المنطقة”.

 

وشكرت الزعتري الوفد على الزيارة، وأكدت “عمق العلاقة مع دار المختارة، والتي بدأت منذ السنوات الأولى لعمل المؤسسة أيام الشهيد المعلم كمال جنبلاط”، وقالت: “العلاقة مستمرة مع الزعيم وليد جنبلاط، والنائب تيمور جنبلاط، على مستوى كل لبنان، كما أن بصماتهما السنوية والدائمة على مستوى المؤسسة، وفي أكثر من مركز”.

 

وأثنت على “دور ابو فاعور الذي أعطى مؤسسات الرعاية بشكل عام، ودار الأيتام بشكلٍ خاص، الاهتمام المميز خلال توليه وزارة الشؤون الاجتماعية، ولا يزال حتى الآن”.

 

أما رئيسة المركز، فشكرت الوفد بدورها على الزيارة متمنية “نقل الشكر والامتنان من موظفي المركز وأطفاله إلى جنبلاط، والشاب الواعد النائب تيمور جنبلاط”، كما تمنت أن “يكون المبلغ إضافة لميزان حسناتهما الكثيرة، وبصماتهما المميزة، على مساحة الوطن، وأن تقتدي بهما كل الطاقات القادرة والميسورة”، مقدرة “الدور الذي يقوم به الحزب إلى جانب الأهالي في كثير من المجالات، خاصة في هذه المرحلة الحساسة”.


المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق