من يحمي المغتربين اللبنانين في أفريقيا ؟! وأين هي الدولة اللبنانية من ما يحصل؟

  • الاسم: حسن محمد جابر المعروف ب “حنينو”
  • مواليد : النبطية 1966
  • هاجر الى الغابون سنة 1983

يعمل الحاج حسن محمد جابر في التجارة العامة و يتنقل بين لبنان و الغابون حتى تاريخ خطفه مساء السبت الماضي 7ايلول الساعة 8:30 مساءً حيث حطت الطائرة في اثيوبيا مطار اديس ابابا وكان من المفترض ان يستقل طائرة ثانية من اديس ابابا الى بيروت لعدم وجود خط طيران مباشر من ليبرفيل (الغابون) الى لبنان.

لكن المفاجأة كانت على درج الطائرة حيث طلب رجل أمن من جميع ركاب درجة رجال الأعمال الصعود إلى الباص لنقلهم إلى الطائرة الثانية المتوجهة إلى بيروت باستثناء الحاج حسن و عندما سأل أحد الأقارب الذي كان بصحبته عن سبب تأخير الحاج حسن باللحاق بهم أو الإنضمام إليهم كان الجواب أنه سيستقل الباص الثاني و هذا ما لم يحصل.

توجهت الطائرة الى بيروت و بقي الحاج حسن محمد جابر محتجزا في اديس ابابا و حتى تاريخه؛ لا نعلم الجهة التي احتجزته ولا التهمة الموجهة إليه و أرقام هواتفه مازالت مفتوحة ولكن لايُردّ على المكالمات.

تواصلت عائلة الحاج حسن مع وزارة الخارجية في الغابون و السفير الغابوني في اديس ابابا باعتبار أن الحاج يحمل الجنسية الغابونية يالإضافة الى جنسيته اللبنانية كما و تم التواصل مع وزارة الخارجية اللبنانية وحتى الآن لا يوجد أي خبر عن مكان وجوده أو مصيره.

و يبقى السؤال من يحمي المغتربين اللبنانين في أفريقيا والغرب؟! ولماذا الدولة اللبنانية لم تحرك ساكناً حتى الساعة؟

في قضية الحاج قاسم تاج الدين الدولة اللبنانية لم تسئل وفي هذه القضية يبدو أيضاً انها لا تريد ان تقوم بواجباتها…

الحاج حسن محمد جابر
الحاج حسن محمد جابر

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: نعتذر لعدم السماح بتشغيل الزر الأيمن للماوس!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock