” ناس عرب وناس جرب “

*** جنبلاط: وزير الداخلية يدير أمن الطرقات وإضراب الشاحنات ببرودة أعصاب وكأنه في القطب الشمالي.

قال “النائب وليد جنبلاط” في تغريدة له عبر “تويتر” “يدير وزير الداخلية أمن الطرقات وحوادث السير وإضراب الشاحنات ببرودة أعصاب وكأنه في القطب الشمالي . عند أهله على مهلُه”.

*** مواطن لبناني جنوبي : ماذا تنتظر يا “وليد بيك” من وزير مشنوق ومخنوق ؟! ، المشنوق والمخنوق أعصابه أكيد باردة ومش باردة وبس يا ” وليد بيك ” وكمان ميته موتة أهل الكهف ، وأيضاً المشنوق والمخنوق ما بكون مفتح ولا مصحصح ولا واعي أبداً .

نحن في لبنان بصراحة بحاجة لوزير حي مفتح و مصحصح و بكامل وعيه و يقظ جداً ، كي يستطيع أن يدير أمن الطرقات و يسيطر عليها  و يخفف قدر المستطاع من حوادث السير ، ويتعاطى بوعي وحكمة ورحابة صدر مع إضراب أصحاب الشاحنات الكادحين ، ليس من العدالة أبداً أن يغض النظر عن تجاوزات ومخالفات ” جهاد العرب ” المحسوب على تيار المستقبل الأزرق ، بينما نهدد ونتوعد بعنترية الفقراء والمعترين والبسطاء بتطبيق القانون عليهم بشدة وصرامة، لا يجوز أبداً أن يكون ” جهاد العرب ” المقرب من ” آل الحريري ” وشاحناته فوق القانون ، وبقية البشر المعترين والمستضعفين تحت حذاء و جزمة ونعل القانون ، يجب أن يطبق القانون على الجميع دون تمييز وأن يكون الكل تحت مظلة القانون ، مش ناس عرب وناس جرب وناس بسمنة وناس بزيت . في لبنان يا معالي وزير الداخلية ” المشنوق ” ، تأكد أن كل سائقي الشاحنات الكادحين هم عرب أقحاح ، و ليسوا بعجم من بلاد  الفرس و الواق الواق ، وحياتهم كلها من المهد إلى اللحد جهاد بجهاد بجهاد .

بقلم : د.قاسم إسطنبولي

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى